منوعات

السيرة الذاتية للعالم الكيميائي المصري مصطفى السيد

ولكن، من هو مصطفى السيد؟ وما هي سيرته الذاتية؟ وما الإنجازات التي حققها؟ هذا ما سنقدِّمه إليكم أعزائي القراء في سطورنا القليلة القادمة.

الولادة والنشأة والتحصيل العلمي لمصطفى السيد:

العالم المصري مصطفى السيد 

ولِد مصطفى السيد في مدينة زفتى التابعة لمحافظة الشرقية في جمهورية مصر العربية، وذلك في الثامن من شهر مايو من العام 1933 ميلادي، وهو أصغر إخوته. والده كان يعمل مدرساَ لمادة الرياضيات، وسافر مع والده إلى القاهرة ليكمل دراسته الثانوية، وبعد ذلك التحق بأكاديمية المعلمين العُليا.

وبعد قيام طلاب الأكاديمية بالاحتجاج والاعتصام للمطالبة في تحويل دبلوم المعلمين إلى بكالوريوس؛ أصبحت جميع المعاهد العُليا للمعلمين مُجمَّعة في جامعة عين شمس، والمعهد الذي التحق به مصطفى السيد أصبح كلية للعلوم، وتخرج منها في العام 1953 ميلادي حاصلاً على الترتيب الأول، وأصبح مُعيداً في كلِّيته.

في العام 1954 ميلادي هاجر إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك بعد قراءته إعلاناً في جريدة الأهرام عن أستاذ في ولاية فلوريدا الأمريكية يرغب في إعطاء منحة لاثنين من الشباب المصريين للدراسة في فلوريدا، وبالفعل قدَّم الدكتور مصطفى على هذه المنحة وحصل عليها، حيث أشرف على رسالته في الدكتوراه العالم “مايكل كاشا”.

أراد الدكتور مصطفى السيد العودة إلى بلده الحبيب مصر ولكنَّه تزوج فتاة أمريكية، وقدمت زوجته أكثر من مئتي طلب للالتحاق بوظيفة في مصر، إلَّا أنَّ القوانين المصرية في الستينات والسبعينات من القرن الماضي لم تكن تسمح للأجانب في العمل بمصر؛ فقرر السيد أن يكمل حياته في الولايات المتحدة الأمريكية.

المسيرة المهنية لمصطفى السيد:

الدكتور المصري مصطفى السيد

درَّس الدكتور مصطفى السيد في عديد من الجامعات الأمريكية العريقة؛ نذكر منها: هارفارد، ومعهد كاليفورنيا للتكنولوجيا، حيث تربَّع على كرسي جوليوس براون هناك. كان الدافع لأبحاثه في مجال السرطان هو موت زوجته بسرطان الثدي، والتي توفيت بعد خمس سنوات من إصابتها، فبدأ دراساته وأبحاثه في علاج السرطان بالذهب، وذلك بحقن جزيئات نانوية من الذهب في الأوردة الدموية للفئران المُصابة، بغرض إبادة الخلايا السرطانية دون التأثير في الخلايا السليمة، وذلك من خلال تعديل درجات سُمِّية المواد والتحكم في كيماوياتها عن طريق تكسير جزيئات الذهب إلى أجزاء صغيرة جداً، بحيث تكون قادرة على تمييز الخلايا السرطانية، وتخليص الجسم منها دون إلحاق أي ضرر بالخلايا السليمة.

بلغت نسبة النجاح 100% دون تعرض الجسم لأي مخاطر، حيثُ تمكن من تطبيق هذه التجارب بالتعاون مع ابنه أيمن، وهو دكتور وأستاذ بجامعة كاليفورنيا؛ وأُجريت هذه التجارب على الخلايا السرطانية في الحيوانات فقط، ولم تُجرَّب على البشر حتى الآن.

المناصب التي شغلها الدكتور مصطفى السيد:

شغل الدكتور مصطفى السيد عديداً من المناصب؛ نذكر منها:

  1. عضو بالأكاديمية الوطنية للعلوم في الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك في العام 1980 ميلادي.
  2. رئيس كرسي جوليوس براون بمعهد جورجيا للعلوم والتكنولوجيا.
  3. عضو في الجمعية الأمريكية لتقدم العلوم.
  4. عضو في الجمعية الأمريكية لعلوم الطبيعة.
  5. عضو في أكاديمية العالم الثالث للعلوم.
  6. رئيس مركز أطياف الليزر في معهد جورجيا للعلوم والتكنولوجيا.
  7. رئاسة تحرير مجلة علوم الكيمياء الطبيعية لمدة 24 عاماً، والتي تُعَد من أهم المجلات العلمية في العالم.

الجوائز التي حصدها الدكتور مصطفى السيد:

تكريم العالم مصطفى السيد

تمكن الدكتور مصطفى السيد من الحصول على عديد من الجوائز العالمية، نذكر منها:

  1. جائزة الملك فيصل العالمية للعلوم في المملكة العربية السعودية، وذلك في العام 1990 ميلادي.
  2. وسام الجمهورية من الطبقة الأولى في الجمهورية العربية المصرية، وذلك في 28 من شهر يناير من العام 2008 ميلادي.
  3. زمالة أكاديمية علوم وفنون السينما الأمريكية في الولايات المتحدة الأمريكية.
  4. أول عربي مصري حصل على قلادة العلوم الوطنية الأمريكية، والتي تُعَد أعلى وسام أمريكي للعلوم، حيثُ ترشَّح لها ثمانية من العلماء البارزين في الولايات المتحدة الأمريكية. وفي الـ 29 من شهر سبتمبر من العام  2008 ميلادي، أقام البيت الأبيض حفلاً سُلِّم فيه الدكتور مصطفى السيد هذه الجائزة من قبل الرئيس الأمريكي جورج بوش، وذلك لإنجازاته في مجال التكنولوجيا الدقيقة، وتطبيق هذه التكنولوجيا باستخدام مركبات الذهب الدقيقة في علاج مرض السرطان.
  5. جائزة إرفينغ لانغموير، وذلك في العام 2002 ميلادي.
  6. الدكتوراه الفخرية من جامعة المنصورة، وذلك في العام 2009 ميلادي.
  7. الدكتوراه الفخرية من جامعة بني سويف، وذلك في العام 2010 ميلادي.
  8. صُنِّف من قبل وكالة أنباء “تومسون رويترز” في المرتبة الـ 17 لـ “أفضل علماء الكيمياء في القرن الماضي”، وذلك في العام 2011 ميلادي.

وبذلك أعزائي القراء نكون قد قدمنا إليكم أهم الإنجازات التي حققها الدكتور مصطفى السيد خلال مسيرته العلمية والمهنية.

 

المصادر: 1، 2 


Source link

اظهر المزيد

عبدالله العرموطي

مصمم مواقع انترنت وأحد مؤسسين سويفت اند سمارت ومهتم بإنشاء مصدر عربي للتكنولوجيا والبرمجه سعيد جدا لكوني ضمن فريق عمل متميز ومهتم بمحتوى غني بالمعلومات للمبرمجين العرب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

الاعلانات هي مصدرنا الوحيد لدفع التكلفة التشغيلية لهذا المشروع الريادي يرجى الغاء تفعيل حاجب الأعلانات