وورد بريس

دليلك إلى إنشاء شركة تصميم مواقع عبر مستقل

 

يُعد إنشاء شركة تصميم مواقع عبر الإنترنت أحد أفضل الاستثمارات في الوقت الحالي، فهناك حاجة متزايدة لخدمات هذه الشركات. لعل أفضل دليل على ذلك هو عدد أسماء نطاقات المواقع الجديدة، إذ تم تسجيل 4.5 مليون نطاق جديد في الربع الأول من 2020.

كل موقع جديد يتطلب مبرمجين ومطورين لتطويره وإعداده. يمكنك أن تتصور حجم الطلب الهائل على خدمات تصميم المواقع، خاصة في العالم العربي الذي يعاني أصلًا خصاصًا من الشركات العاملة في المجال الرقمي. لذا فهذا هو الوقت المثالي لإنشاء شركة تصميم مواقع.

خطوات إنشاء شركة تصميم مواقع

قد تقول ليست لدي ميزانية كافية لإنشاء شركة، أو ليست لدي خبرة في المجال، أو لا أعرف من أين أوظف أفضل مطوري المواقع. فيما يخص الخبرة، فمن الأخطاء الشائعة الاعتقاد بأنّ إنشاء المشاريع الرقمية حكر على المبرمجين أو أصحاب الخبرة التقنية. هذا غير صحيح، فكما أنّه ليس عليك أن تكون طباخًا لتنشئ مطعمًا، وليس عليك أن تعرف الخياطة لتنشئ شركة نسيج، فكذلك ليس عليك أن تكون مبرمجًا لتنشئ مشروع شركة إنشاء مواقع.

أما فيما يخص الموظفين، فقد يبدو أنّ هذه هي المشكلة الكبرى، فمن أين تأتي بمطوّرين ومبرمجين ليعملوا معك على المشاريع، خاصة إن كنت تعيش في مدينة صغيرة، فقد لا تعثر على الكفاءات المناسبة. حسنًا، الحل هو الاعتماد على منصة مستقل، أكبر منصة للعمل الحر في العالم العربي، لبناء فريق عمل من أفضل المبرمجين والمطورين المستقلين. الآن نحن جاهزون لإجابة سؤالنا الرئيسي؛ كيف تنشئ شركة تصميم مواقع عبر منصة مستقل؟

1. استخراج سجل تجاري

صحيح أنّ إنشاء شركة تصميم مواقع لا يتطلب أي إجراءات قانونية، فكل أنشطة الشركة ستكون في الفضاء الرقمي، إلا أنّه يُفضل تسجيل الشركة بصورة قانونية في بلدك، حفظًا لحقوقك، وتجنبًا لأيّ مشكلات قانونية مستقبلية، أو دعاوى التهرب الضريبي.

لكل بلد قوانينه، ادرس قوانين إنشاء شركة في بلدك، وسجل شركتك في السجل العقاري، وتحقق من أنّ شركتك تستوفي كل الشروط. معظم الدول تحاول قدر الإمكان تبسيط إجراءات تأسيس الشركات، لذلك يمكنك على الأرجح تسجيل شركتك في وقت معقول، وكلفة في المتناول.

2. التمويل

كما أشرنا آنفًا، إنشاء شركة تصميم مواقع مشروع غير مكلف، كما هو حال كل المشاريع الرقمية، فمعظم التكاليف التقليدية التي تثقل كاهل الشركات التقليدية غير موجودة في الاقتصاد الرقمي، فلست مضطرًا لشراء مقر للشركة، أو دفع فواتير الماء والكهرباء والهاتف، ومراكن السيارات، والمعدات المكتبية. فكل العمل سيكون عبر شبكة الإنترنت.

بيد أنّ هذا لا يعني أنّه بإمكانك إنشاء شركة تصميم مواقع بصفر درهم. فلا بد من استثمار أولي لتمويل إجراءات تسجيل الشركة قانونيًا، أو لبناء موقع الشركة أو دفع أجور المستقلين في البداية. لكن المبلغ المطلوب لإنشاء شركة تصميم مواقع يكون أقل بكثير من المبلغ المطلوب لإنشاء شركة تقليدية.

أول سؤال قد يدور في ذهنك وأنت تخطط لإنشاء شركة تصميم مواقع هو: كم سيكلفني هذا المشروع؟ لا يمكن إعطاء رقم محدد يناسب الجميع، لكن هناك ثلاثة تكاليف مالية على الأقل عليك توليها عند إنشاء المشروع:

  • تسجيل الشركة: استخراج سجل تجاري للشركة سوف يكفلك بعض المال. تختلف التكلفة من بلد لآخر، وأفضل طريقة لتعرف التكلفة على وجه التحديد هي عبر التوجه إلى الموقع الإلكتروني للجهة المسؤولة عن تسجيل الشركات في بلدك، والبحث عن الإجراءات والأوراق المطلوبة لتقدير التكلفة.
  • إنشاء موقع إلكتروني: ستحتاج إلى إنشاء موقع إلكتروني لشركتك. تختلف ميزانية إنشاء موقع حسب عدة عوامل، كحجم الموقع، والميزات الإضافية، مثل الشات بوت والقوالب المدفوعة وغيرها. ستحتاج كذلك إلى شراء استضافة واسم نطاق لموقعك. وعلى الأرجح أنّ التكلفة النهائية ستكون في حدود 500 إلى 1000 دولار.
  • مصاريف أخرى: من الحكمة توفير مبلغ أولي لدفع أجور المستقلين في البداية، أو للتسويق والإعلانات وغيرها من المصاريف.

3. حدّد هوية وأهداف الشركة

سهولة إنشاء مشروع رقمي فتحت الأبواب للجميع لدخول الاقتصاد الرقمي، وهو أمر إيجابي بلا شك، بيد أنّه يخلق مشكلة المنافسة. فانخفَاض تكاليف إنشاء مشروع رقمي، مثل إنشاء شركة تصميم مواقع، يعني أنّك ستواجه العديد من المنافسين، فالكل يريد أن يكون له موطئ قدم في هذا القطاع الواعد، والجميع يبحث عن استقطاب أكبر عدد من العملاء.

لا ينبغي أن تقلق من المنافسة، فهي أمر طبيعي، فالمنافسة من سنن الحياة، كما أنّ القطاع واسع ويتسع للجميع. ابدأ مشروعك وأتقن ما تفعله وستشقّ طريقك في هذا المجال وتنجح فيه.

هناك تحد تخلقه المنافسة عليك التعامل معه، وهو التميز عن المنافسين. كيف تميز نفسك عن المنافسين الآخرين؟ ما الذي تقدمه أنت ولا يقدمه غيرك؟ وكيف يتعرف عليك العميل ويميزك من المنافسين؟ هذه تحديات عليك التعامل معها. عليك تمييز نفسك وبناء علامة تجارية فريدة تعبر عنك وعن رؤيتك.

خصص بعض الوقت في البداية لتحديد هوية شركتك وأهدافها، ما الذي تسعى إليه؟ هل هناك سوق معينة تريد التركيز عليها؟ ما هي أهدافك بعد 3 أو 6 أشهر أو بعد سنة من الآن؟ الإجابة عن مثل هذه الأسئلة ستساعدك على التخطيط لمشروعك وتقييمه لاحقًا.

الفضاء الرقمي فضاء بصري بامتياز، خصوصًا في مجال تصميم المواقع. من المهم أن تبني هوية بصرية لشركتك تعبر عنها وتسهل على العملاء التعرف عليك في الإعلانات والشبكات الاجتماعية. يمكنك توظيف مصمم جرافيك محترف عبر مستقل لبناء هوية بصرية تميز شركتك عن المنافسين وتعطيها انطباعًا احترافيًا.

لا تقتصر الهوية البصرية على شعار الشركة، بل تشمل كل العناصر المرئية المرتبطة بشركتك، مثل الصور والألوان والخطوط المُستخدمة في موقعك، أو الكتيبات والوثائق المطبوعة، وتصميم رسائل البريد الإلكتروني التي ترسلها لعملائك، وتصميم وتنسيق الفواتير وكل شيء مرئي متعلق بشركتك.

4. حدد مجال التخصص

هناك أنواع كثيرة من المواقع، مثل المدونات والمتاجر الإلكترونية ومواقع التعليم الافتراضي، ومواقع الشركات والخدمات والمواقع الحكومية وغيرها. يتطلب كل نوع من هذه المواقع أدوات خاصة ومهارات فريدة.

على سبيل المثال، يتطلب بناء متجر إلكتروني بعض الميزات الضرورية، مثل دمج بوابات الدفع الإلكتروني، ولوحة تحكم لإضافة المنتجات، إضافة إلى تَصاميم المنتجات والتصنيفات، وسلال الشراء، وصفحات الدفع، ونظام للبحث عن المنتجات والسلع المشابهة، ونظام تسعير وغيرها. أما بناء موقع تعليمي فيتطلب تثبيت نظام لإدَارة التعليم (Learning management system أو اختصارا LMS) لإنشاء الدروس والفصول والاختبارات، ومتابعة وتقييم الطلاب عن بعد وغيرها من الميزات.

قد ترغب في بداية إنشاء شركتك التخصص في نوع معين من المواقع لتخفيض النفقات، وتسريع وتيرة العمل، وإن كان الأفضل العمل على كل أنواع المواقع، خصوصًا أنّه ليس هناك خصاص في الكفاءات، فهذه ميزة العمل الحر الذي يتيح الوصول إلى أفضل الخبرات والكفاءات أينما كنت.

ومهما كان نوع الموقع الذي يريده العميل، ومهما كانت المهارات المطلوبة، فستجدها على الأرجح على منصة مستقل التي تضم آلاف المطورين والمبرمجين العرب المتميزين القادرين على العمل على أيّ مشروع.

بعض الشركات تفضل التخصص في نظام أو منصة معينة، مثل منصة ووردبريس أو shopify. ميزة هذا الأمر أنّه يسهل سير العمل كثيرًا، فكل المشاريع تكون على المنصة نفسها، ما يعني إمكانية نقل المتون والشيفرات البرمجية والاستفادة منها في مشاريع أخرى.

إن كنت تريد التخصص في منصة معينة فقد لا تجد خيرًا من ووردبريس، وهو أكبر نظام لإدارة المحتوى، إذ يشغل لوحده ما يقرب من 40% من شبكة الإنترنت، كما أنّ له شعبية كبيرة في العالم العربي، وعلى الأرجح أنّ نسبة كبيرة من عملائك سيطلبون منك تصميم مواقعهم على هذه المنصة.

5. بناء موقع الشركة الإلكتروني

أول شيء عليك فعله عند إنشاء شركة تصميم مواقع هو بناء موقع الشركة الإلكتروني الذي سيكون بوابتك إلى الإنترنت، ومهبط العملاء. ينبغي أن يكون الموقع احترافيًا وذا تصميم جذاب يوحي باحترافيتِك وجدية شركتك، فآخر ما تريده أن يدخل الزائر ليرى موقعًا سيئا وغير احترافي.

هل ستثق في بَنّاء منزله أعوج؟ هل ستثق في صباغ جدار بيته مُبرقع؟ هل ستثق في ميكانيكي سيارته لا تكاد تعمل؟ على الأرجح لا، فلو كانوا يتقنون عملهم لنفعوا أنفسهم. كذلك موقعك ينبغي أن يكون قمة في الاحترافية والجودة، لأنه واجهتك وأول لبنة في استراتيجيتك التسويقية. فإن أُعجِب الزائر بموقعك وأحبّ تصميمَه، فسيزيد ذلك فرص تحويله إلى عميل.

6. بناء الحضور الرقمي

بناء الحضور الرقمي لا ينحصر في إنشاء موقع إلكتروني لشركتك، بل يتعداه لتقوية حضورك على الشبكات الاجتماعية. فهي المكان الذي يقضي فيه معظم الناس أغلب وقتهم، وهي مصدر لا ينضب من العملاء المحتملين. أنشئ حسابات على جميع الشبكات الاجتماعية الكبيرة، خاصة فيسبوك وانستقرام وتويتر.

تقوية حضورك على الشبكات الاجتماعية ليس هيِّنًا، ويتطلب بعض الوقت، لكنه مُجزٍ على المدى البعيد، إذ يقربك من عملائك الذين لا شك في أنّ نسبة كبيرة منهم تنشط على تلك الشبكات، كما يمكن الاستفادة منها لاستقطاب عملاء جدد، وتقديم خدمة الدعم لعملائك.

الشبكات الاجتماعية مكان مثالي لبناء هويتك وعلامتك التجارية، وذلك على خلاف الموقع الإلكتروني الذي لا يتيح التواصل والتفاعل مع العملاء مباشرة وإيصال رسائلك ورؤاك إليهم. ينبغي أن تكون منشوراتك على الشبكات الاجتماعية متوازية مع هويتك التجارية، سواء من حيث الهوية البصرية، أو من حيث رؤيتك وقيمك.

من الفوائد الأخرى للشبكات الاجتماعية أنها تتيح لك أنسنة علامتك التجارية، عندما تنشر صورك أو صور فريق عملك على انستقرام، أو عندما تنشر تغريدة تعبر فيها عن رأيك أو أفكارك، فذلك يُذكر العملاء أنّ وراء علامتك التجارية بشرًا لهم طموحات ورؤى، وهذا سيزيد تعاطفهم مع علامتك التجارية ويزيد ولائهم لك.

7. توظيف فريق العمل

لعل أكبر تحديات إنشاء شركة تصميم مواقع هو العثور على العمال المناسبين والمؤهلين. كما قلت من قبل، أصبح العثور على مطورين متميزين وذوي خبرة أمرًا سهلًا بفضل منصات العمل الحر، وخاصة مستقل، أكبر منصة عمل حر عربية. ادخل إلى مستقل لتعثر على آلاف المستقلين المستعدين للعمل معك مقابل أجور تنافسية.

لا توفر منصة مستقل فرصة الوصول لعدد كبير من المستقلين الأكفاء وحسب، بل وتجعل عملية التوظيف يسيرة جدًا. قبل ذلك، كانت الطريقة الوحيدة للتوظيف هي نشر إعلانات، ثم انتظار أن يتقدم المرشحون إلى الوظيفة، ثم تبدأ عملية مرهقة وطويلة من المقابلات مع المرشحين ومراجعة سيرهم الذاتية والتحقق من خبراتهم ومهاراتهم ومدى مُناسبتهم للعمل.

كل هذا يأخذ الكثير من الوقت والجهد، وفي الأخير قد لا تعثر على من تريد، أو أسوأ، قد تعين موظفًا غير مناسب وغير مؤهل. كل هذا أصبح من الماضي بفصل منصات العمل الحر التي جعلت إيجاد وتوظيف العمال أمرًا يمكنك إنجازه في أقل من يوم.

قد تتساءل كيف يمكنك الوثوق في المستقل، كيف تتحقق من أنه يملك المهارات اللازمة لإنجاز العمل؟ تستخدم منصة مستقل نظامًا لتقييم المستقلين، حيث إنّ لكل مستقل صفحة شخصية يمكنك الدخول إليها والاطلاع على بعض الإحصائيات المهمة عنه التي سَتعطيك فكرة واضحة عن مؤهلاته وكفاءاته.

خطوات توظيف فريق العمل

إن لم تملك حسابًا على منصة مستقل، فيمكنكإنشاء حساب مجاني، بسهولة والبدء في نشر مشاريعك عليها.

  • ابحث عن المستقلين

بعد التسجيل في منصة مستقل، يمكنك بدء رحلة البحث عن المستقلين. تصميم المواقع يتطلب مهارات كثيرة، لذا قد ترغب في توظيف أكثر من مستقل واحد. قد تحتاج مثلًا إلى توظيف مطور ويب مستقل متخصص في:

  • الواجهة الخلفية: لتطوير كل ما يتعلق ببرمجة الخادم، ويكون عادة مسؤولًا عن تخزين البيانات وبرمجة وظائف الموقع ومِيزاته، مثل بوابات الدفع وإدارة المشتركين.
  • الواجهة الأمامية: تشمل كل ما يتعلق بتصميم الموقع وتجربة المستخدم.
  • إدارة المشاريع: مع مرور الوقت، سينمو مشروعك، وقد تعمل على عدد كبير من المشاريع، وتوظف الكثير من المستقلين للعمل عليها. وقد تجد صعوبة في إدارة المشاريع ومتابعة المستقلين. يُستحسن حينئذٍ الاستعانة بمستقل ليساعدك على إدارة مشاريعك ومتابعة سير العمل وإدارة المستقلين؟

في بداية إنشاء شركة تصميم مواقع، قد لا تحتاج على الأرجح إلا إلى توظيف مستقل واحد أو اثنين للعمل على المشاريع. كما أنك لن تدفع إلا مقابل العمل الذي تحصل عليه. وتلك ميزة مهمة، فعلى خلاف الشركات التقليدية التي عليها الدفع لموظفيها سواء عملوا أم لا. فسوف تدفع مقابل كل مشروع على حدة.

هذا الأمر مهم خاصة في بداية المشروع، لأن الشركات التقليدية مطالبة بالدفع لموظفيها حتى قبل أن تحصل على أول عميل، وقد ينتظر صاحب المشروع أشهرًا وهو يدفع من جيبه لموظفيه قبل الحصول على أول عملائه.

أما في حال توظيف المستقلين، فليس عليك القلق أبدًا من ميزانية التوظيف، لأنك لن توظف مستقلًا إلا إن كان لديك عمل، وإن وجدت نفسك مضطرًا لتوظيف مزيد من المستقلين، فذلك يعني أنّ مشروعك ينمو وعدد عملائك يزداد، ما يعني زيادة في أربَاحك التي ستُغطي كل نفقات المستقلين الجدد.

8. تحديد معايير اختيار فريق العمل

الوفرة تخلق المشكلات أحيانًا، فكثرة عدد المستقلين على شبكة الإنترنت تصعب اختيار المستقل المناسب للمشروع، فهناك آلاف المستقلين في العالم العربي. لكن بالمقابل، إن عرفت كيف تختار المستقلين، فستبني فريق عمل من الطراز الأول يضاهي فرق العمل في الشركات الكبرى، وقادر على العمل على أيّ مشروع كبيرًا كان أم صغيرًا.

هناك معايير كثيرة ومتنوعة ينبغي أخذها بالحسبان عند اختيار المستقلين، ولا يمكن حصرها جميعًا، كما أنها تختلف حسب طبيعة المشاريع التي تعمل عليها. لكن هذه أهم ثلاثة من تلك العوامل:

أول عامل ينبغي أن يتمتع به المستقل هو جودة أعماله، لا حاجة لك بمستقل لا يُتقن عمله، فسيكون عبئًا على فريق العمل، ويؤثر على جودة العمل النهائي. تسهل منصة مستقل تقييم جودة المستقلين. ادخل الصفحة الشخصية للمُستقل وانظر تقييمه لتأخذ فكرة أولية عن جودة أعماله. يمكنك معرفة المزيد عبر الدخول إلى تبويب التقييمات والاطلاع على تقييمات العملاء السابقين وتعليقاتهم على عمله. لا تنس كذلك الاطلاع على معرض أعمال المستقل، فسوف يعطيك فكرة أوضح عن مهاراته وخبراته.

إلى جانب الجودة، من الضروري أن يتمتع المستقل بخبرة في مجال تصميم المواقع، فذلك يضمن أن ينجز العمل في أسرع وقت وبأفضل الأدوات المتاحة. وكلما زادت خبرة المستقل، كانت  مهاراتك أوسع وأكثر تنوعًا، وهو أمر مفيد، فكما رأينا من قبل، بعض المشاريع تتطلب مهارات وخدمات تكميلية.

أفضل طريقة لتقييم خبرة المستقل هي بالنظر إلى عدد المشاريع التي عمل عليها، يتيح مستقل هذه الإحصائية في الملفات الشخصية للمستقلين. لكن تذكر أنّ العبرة في النهاية في الجودة، فرُبّ مستقل عمل على 5 مشاريع خير وأجود عملًا من مستقل له 20 مشروعًا. لذلك اجعل الأولوية للجودة.

لا شك أنّ السعر مهم للغاية، لكنه ليس العامل الأهم، فلا فائدة من تعيين مستقل بأجر منخفض إن كان يفتقر إلى المهارة وغير قادر على تسليم عمل بجودة عالية. اعطِ الأولوية للجودة والخبرة، ثم بعد ذلك ابحث عن السعر المناسب، ولا شك أنّك ستجد الكثير من المستقلين المؤهلين والأكفاء الذي سَيعملون معك بأجر مناسب.

9. إعداد الهيكل التنظيمي

مع مرور الوقت سوف توظف المزيد من المستقلين، وقد يصبح تحت إمرَتك فريق كامل من المستقلين، بعضهم متخصص في التطوير والبرمجة، وآخرون في إدارة المشاريع، وآخرون في التسويق وخدمة العملاء.

لتضمن سلاسة العمل وزيادة إنتاجية فريقك عليك إعداد هيكل تنظيمي واضح للعمل. ينبغي أن توزع الصلاحيات بحكمة، وتفوض بعض المهام للمستقلين الآخرين، فلا يمكنك القيام بكل شيء بنفسك.

10. إعداد أدوات العمل

إنشاء شركة تصميم مواقع يتطلب القيام بالكثير من المهام، وتواصلًا مستمرًا مع فريق العمل. يمكنك استخدام منصة مستقل للتواصل المباشر والفوري مع المستقلين وتبادل الملفات. يمكنك كذلك استخدام “أنا” المقدِّمة من شركة حسوب لإدارة أعمالك.

تقدم منصة “أنا” لوحات عمل تحتوي على تطبيقات لإدارة مشاريعك. وتمكنك من إضافة أشخاص آخرين إلى لوحة التحكم لمشاركة المهام والملاحظات والملفات وتنسيق العمل.

11. تطبيق الخدمات التكميلية

سيتطلب منك إنشاء شركة تصميم مواقع غالبًا العمل على مشاريع كبيرة تحتاج مهارات متعددة. فبعض العملاء قد يرغبون في خدمة متكاملة تشمل تصميم شعار الموقع والعناية بالسيو والبحث عن الكلمات المفتاحية المناسبة لمشروع العميل ونشاطه التجاري.

قد يرغب العميل كذلك إلى جانب بناء الموقع، التسويق لموقعه، وإعداد محتويات الصفحة الرئيسية وصفحة الهبوط والصفحات الأخرى.حاول أن تقدم خدمات متكاملة، فذلك سيقوي موقفك التنافسي، ويزيد ولاء العملاء لك، وستحقق دخلا إضافيا، لأنّك ستأخذ أجر الخدمات التكميلية.

طبعا ستحتاج لإنجاز الخدمات التكميلية توظيف خبراء للعمل عليها. وهو أمر يسير كما أوضحنا آنفا. إن أراد أحد عملائك خدمة مكملة، لنقل مثلا، كتابة محتوى الموقع ومحتوى سياسة الخصوصية وشروط الاستخدام، فاذهب إلى مستقل وانشر مشروعًا وابحث هناك عن مستقل يتولى هذه المهام.

قد تحتاج أيضا إلى توظيف بعض المستقلين لأداء بعض المهام المتعلقة بالمواقع. مثلا، قد ترغب في توظيف خبير في تجريب المواقع، خصوصا إن عملت على مواقع كبيرة، أو مواقع حكومية تتطلب عناية خاصة.

بعض عملائك قد يرغبون في بناء تطبيق إلى جانب الموقع، وبعضهم قد يرغب بإنشاء واجهات برمجة تطبيقات لمواقعهم، يمكنك إنجاز كل هذه المهام حتى لو لم تكن لك خبرة فيها، فتذكر أنّه بمقدورك الوصول إلى آلاف المستقلين في كل المجالات بسهولة ويُسر.

12. التسويق وجذب المزيد من العملاء

ها أنت قد أكملت إنشاء شركة تصميم مواقع ووظفت فريق العمل، التحدي الآن هو استقطاب العملاء والتسويق لشركتك الناشئة وإظهارها للناس. لكن قبل ذلك، لا بد من إعداد خطة تسويقية محكمة.

“الفشل في التخطيط إنما هو تخطيط للفشل” هذه جملة شائعة نسمعها كثيرا، بيد أنّها صحيحة. لا بد من تصميم خطة تسويقية مُحكمة لشركتك تحدد فيها الخطوط العريضة لاستراتِيجيتك التسويقية والطريق نحو تحقيق أهدافك.

أول ما ينبغي أن تبدأ به هو تحديد أهدافك، ما الذي تريد تحقيقه؟ ما هو الجدول الزمني لنمو مشروعك؟ كم عدد العملاء الذين تريد استقطابهم في الأشهر الستة الأولى؟ أجب عن مثل هذه الأسئلة وحدد ما تريد بدقة، لأنها ستكون المرجع الذي تقيّم بناء عليه تقدم مشروعك ونجاحه. التسويق عالم واسع يشمل العديد من التخصصات، ويُسخِّر الكثير من الأدوات، مثل:

التسويق عبر الشبكات الاجتماعية

يستهدف هذا النوع من التسويق رواد الشبكات الاجتماعية الكبيرة، مثل انستقرام وفيسبوك وتويتر. ويعمل عادة عبر مرحلتين، الأولى يتم فيها استقطاب المتابعين إلى حسابات الشركة عبر نشر محتويات جذابة وتفاعلية، وفي المرحلة الثاني يتم تحويل المتابعين إلى عملاء.

التسويق بالمحتوى

هي استراتيجية تسويقية تسعى لاستقطاب العملاء عبر نشر محتويات مفيدة وعالية الجودة. فبدل نشر الإعلانات، ودعوة الناس صراحة لشراء خَدماتك، التسويق بالمحتوى يعتمد مقاربة أكثر مكرا.

في التسويق بالمحتوى تنشر محتويات يجدها العملاء المحتملون مفيدة، عند إنشاء شركة تصميم مواقع، فإنّ شريحتك المستهدفة ستكون من أصحاب المواقع. هذه الشريحة لها اهتمامات معينة، وتواجهه بعض المشاكل المشتركة.

مثلا، يهتم أصحاب المشاريع كثيرا بأمور مثل تحسين ترتيب المواقع على جوجل، أو تحسين تجربة المستخدم وزيادة الزيارات وغيرها من الأمور. في التسويق بالمحتوى، ستنشئ مقالات ومحتويات تعالج هذه الأمور وتساعدهم على حل مشاكلهم وتطوير مواقعهم.

عندما يدخل أحد العملاء المحتملين إلى مدونتك ليقرأ مقالة كتبتها عن السيو مثلا، فتلك فرصتك لاستقطابه وتحويله إلى عميل. يمكنك ذلك عبر الإشارة في المحتوى إلى خدماتك، أو عبر وضع روابط لصفحة الخدمات.

ميزة التسويق بالمحتوى أنه يوصل العميل إلى نصف الطريق، فهو يجلبه لموقعك، وفوق هذا يعطيه انطباعا حسنا عنك، إذ تشير الإحصائيات إلى أنّ 82% من العملاء يتكون لديهم انطباع إيجابي عن الشركة بعد قراءة محتوى متخصص في مدونتها.

التسويق عبر البريد الإلكتروني

لا ريب أن التسويق عبر البريد الإلكتروني أحد أفضل المقاربات التسويقية على الإطلاق، فمقابل كل دولار تنفقه، ستحصل على 38 دولارا في المتوسط كأرباح. لذلك من المهم أن تركز على هذا النوع من التسويق.

هناك استراتيجيات تسويقية أخرى، مثل التسويق عبر الجوالات والتسويق عبر ندوات الويب وغيرها. ومن الصعب الإلمام بها جميع، لذا يُستحسن توظيف مسوق رقمي محترف ليتولى أمور التسويق للشركة لتضمن أفضل فرصة للنجاح وتقوية وضعك التنافسي.

مع مرور الوقت ستحصل على عملاء جدد وتعمل على العديد من المشاريع. أفضل طريقة لإقناع العملاء المحتملين بالتعامل معك هي عبر استعراض أعمالك السابقة، فهي إثبات فعلي على جودة عملك. ابن معرض أعمال متميز تعرض فيه أعمالك السابقة، وانشر قائمة ببعض عملائك في الصفحة الرئيسية، فذلك سيمنحك مصداقية أكبر ويشجع العميل على التعامل معك.

نصائح عامة

  1. جهّز عقدًا نموذجيًا للعملاء: ينبغي أن تجهز عقدًا نموذجيًا تقدمه لعملائك. لا داعي لكتابة عقد جديد لكل مشروع تعمل عليه. إن كنت تقدم ثلاث خدمات مثلا: بناء مدونة أو متجر إلكتروني أو موقع شركة، فجهز ثلاثة عقود، عقد لكل خدمة تقدمها.
  2. ابن فريقا منسجما: انسجام الفريق ضروري لزيادة الإنتاجية وضمان التعاون الجاد والمثمر. احرص على أن يعرف فريق العمل بعضهم بعضا، واعمل على تقوية العلاقات بينهم، ينبغي أن يشعروا أنهم جزء من فريق واحد يعمل في سبيل تحقيق نتائج موحدة.
  3. توسع نحو أسواق غير عربية: لا شيء يجبرك على الاكتفاء بالعملاء العرب، يمكنك التوسع وخدمة عملاء من مختلف بقاع العالم. اجعل التوسع إلى أسواق خارجية جزءا من خطة عملك.
  4. التزام بمواعيد التسليم: احرص على تسليم المواقع لأصحابها في المهلة المتفق عليها. فالناس لا يحبون أن تُؤخر مشاريعهم، لأن عميلك لديه جدول زمني محدد، وهو يعتمد عليك لتسلم له موقعه في الوقت المحدد.
  5. تمسك بالجودة في العمل: أتقن عملك، واحرص على كل تفاصيل الموقع، من حيث التصميم وتجربة المستخدم وسرعة تحميل الصفحات، وخلو المواقع من الأخطاء البرمجية والثغرات الأمنية. إن كنت تسلم مواقع غير جيدة فسَتفقد عملائك وتكتسب سمعة سيئة في الفضاء الرقمي.
  6. اهتم بدعم العملاء والتواصل: قد يحتاج بعض العملاء إلى مساعدة أو توضيح، لذا يُستحسن توفير خدمة دعم العملاء في موقعك، سواء عبر البريد الإلكتروني أو الشبكات الاجتماعية، أو الدردشة المباشرة أو الشات بوت.

إنشاء شركة تصميم مواقع هو أحد الاستثمارات الجذابة والواعدة، فمع توسع الفضاء الرقمي العربي، أصبحت هناك حاجة كبيرة لخدمات تصميم المواقع. استفد من هذه الفرصة واحجز لك مكانا في قطاع اقتصادي ينمو نموا متسارعا.

تم النشر في: دليل أصحاب المشاريع منذ 59 دقيقة

Source link

اظهر المزيد

عبدالله العرموطي

مصمم مواقع انترنت وأحد مؤسسين سويفت اند سمارت ومهتم بإنشاء مصدر عربي للتكنولوجيا والبرمجه سعيد جدا لكوني ضمن فريق عمل متميز ومهتم بمحتوى غني بالمعلومات للمبرمجين العرب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

الاعلانات هي مصدرنا الوحيد لدفع التكلفة التشغيلية لهذا المشروع الريادي يرجى الغاء تفعيل حاجب الأعلانات