غسول للمنطقة الحساسة بمكونات طبيعية 100%

غسول للمنطقة الحساسة

المهبل هو عضو ذاتي التنظيف، ولا يحتاج إلى أي منتجات تنظيف على الاطلاق، ولكن قد ترغب بعض النساء في تنظيف الجزء الخارجي من الأعضاء التناسلية، والذي يحيط بمنطقة المهبل والمعروف باسم الفرج، مما يعطي لهن مزيد من الراحة والثقة. تعرف الآن على كيفية تنظيف الفرج، وما هو أفضل غسول للمنطقة الحساسة باستخدام الوصفات الطبيعية.

رائحة المهبل الكريهة واسبابها

عادة تظهر رائحة المهبل بشكل أكثر وضوحا بعد ممارسة الجنس مباشرة، وقد تختلف رائحة المهبل أيضا طوال فترة الدورة الشهرية. كما يمكن ان يتسبب التعرق الطبيعي في رائحة المهبل الكريهة.

عندما تواجه النساء تلك الحالة المزعجة، فأنهن يسعن من اجل استخدام الغسول المهبلي. ولكن قد تكون لتلك المنتجات اضرار، حيث انها قد تؤدي إلى الإخلال بتوازن درجة الحموضة في المهبل، وهو ما قد يؤدي إلى تهيج المهبل، نتيجة المواد الكيميائية التي تحتوي عليها أنواع الغسول المهبلي.

حيث وجدت الدراسات إلى ان استخدام الغسول المهبلي، قد يزيد من خطر إصابة النساء بعدد من المشاكل الصحية، كما انها قد تؤدي إلى بعض الاثار السلبية على نتائج الحمل، ومن المشاكل الصحية المحتملة:

  • التهاب الحوض
  • خطر الولادة المبكر
  • الحمل خارج الرحم
  • انخفاض وزن المولود
  • التهاب بطانة الرحم
  • عدوى الخميرة
  • ألم مهبلي

لذا فأنه من الأفضل تجنب النساء لاستخدام أنواع الغسول المهبلي، واللجوء إلى الطرق الطبيعية من اجل العناية بنظافة المناطق الحساسية.

أفضل غسول للمنطقة الحساسة

ومن اجل تنظيف المناطق الحساسة دون اللجوء إلى استخدام أنواع الغسول المهبلي وغيرها من منتجات النظافة النسائية مثل الصابون المعطر، والجل، والمطهرات، والمناديل المعطرة. فأنه بإمكانك استخدام بعض المكونات الطبيعية الفعالة للتخلص من رائحة المهبل الكريهة، ومن أفضل الطرق الطبيعية:

1. صودا الخبز

قد يساعد استخدام صودا الخبز في موازنة درجة الحموضة في الجسم، وهو ما قد يساعد في علاج مشكلة رائحة المهبل الكريهة. ولاستخدام تلك الطريقة كغسول للمنطقة الحساسة، اتبع الخطوات التالية:

  • يضاف نصف كوب من صودا الخبز إلى ماء الاستحمام
  • ينقع الجسم في الماء لفترة تتراوح ما بين 15 إلى 20 دقيقة تقريبا
  • يجفف الجسم جيدا قبل ارتداء الملابس

2. زيت شجرة الشاي

يعد زيت شجرة الشاي مطهر فعال ورائع من اجل التخلص من البكتيريا، والتي قد تساهم في مشكلة رائحة المهبل الكريهة، واحساس النساء بعدم الراحة.

3. خل التفاح

يتميز خل التفاح باحتوائه على خصائص مضادة للبكتيريا، وهو ما قد يساعد في التخلص من رائحة المهبل الكريهة. لذا فأنه بإمكانك تجربة شرب كوب من الماء مع إضافة معلقة كبيرة من خل التفاح يوميا من اجل محاربة السموم والبكتيريا.

4. الخل الأبيض

فإلى جانب فوائد خل التفاح في علاج الرائحة الكريهة للمهبل، الا انه قد يساعد أيضا الخل الأبيض في تحييد الروائح، واستعادة مستويات الرقم الهيدروجيني في المهبل.

طريقة الاستخدام

  • يضاف نصف كوب من الخل الأبيض وملح البحر في ماء الاستحمام الفاتر
  • تكرر الطريقة لعدة مرات في الأسبوع عند الحاجة من اجل التخلص من الرائحة

5. جل الصبار

اثبت جل الصبار فعاليته في علاج العديد من المشاكل المرضية، وخاصة فيما يتعلق بصحة البشرة. ويمكنك الحصول على جل الصبار الخام عن طريق استخراجه من أوراق الصبار أو بشرائه.

ويمكن استخدام الجل الخام عن طريق إضافة كوب من الماء على بعضاً من جل الصبار، ويستخدم لتنظيف المناطق الحساسة. لذا فإن جل الصبار يعد غسول مهبلي طبيعي وفعال.

6. أوراق الليمون

تحتوي أوراق الليمون على مركب الليمونين، والذي يتميز بخصائصه المضادة للميكروبات. لذا فأنه يمكن ان يساعد في تنظيف المنطقة المحيطة، والتخلص من رائحة المهبل الكريهة.

ولاستخدام أوراق الليمون كغسول للمنطقة الحساسة، قم بغلي بعض الأوراق في الماء، وبعد ان يبرد الخليط تغسل المنطقة المحيطة به.

اما عن الدش المهبلي، فقد تلجأ بعض النساء إلى استخدامه من اجل تنظيف المهبل، وإزالة الافرازات المهبلية، ولكنه لا يوصى باستخدام تلك الطريقة. حيث قد يؤدي استخدام الدش المهبلي إلى القضاء على البكتيريا المهبلية الطبيعية.

طرق للتخلص من رائحة المهبل

ومن أفضل الطرق أيضا من اجل التخلص من الرائحة المهبلية بشكل طبيعي ما يلي:

1. البروبيوتيك

ربما قد سمعت عن أهمية البروبيوتيك في الحفاظ على صحة الأمعاء، ولكن قد يدهشك معرفة فوائد البروبيوتيك من اجل التخلص من رائحة المهبل.

فمن فوائد البروبيوتيك انها تساعد على استعادة درجة الحموضة أو الرقم الهيدروجيني الطبيعي للمهبل، والذي يمكن ان يساعد على استعادة رائحة المهبل الطبيعية.

كما ان مصادر البروبيوتيك مثل الزبادي، والكفير، والمخلل الملفوف قد تساعد على التخلص من عدوى المبيضات، والتي تعد سبب شائع من أسباب الرائحة المهبلية الكريهة.

2. الثوم

بالرغم من رائحة الثوم القوية، ولكن الثوم قد اشتهر كمضاد حيوي طبيعي من اجل التخلص من الميكروبات والفطريات. حيث يمكن للخصائص المضادة للفطريات والتي يحتوي عليها الثوم، ان تساعد الجسم في التخلص من عدوى الخميرة.

لذا فأنه قد يكون من الأفضل لك إضافة الثوم سواء مطبوخ أو بشكله الخام في وجباتك اليومية. كما تتوافر أيضا مكملات الثوم في الصيدليات، او يمكن تناول فص أو فصين من الثوم الخام في الصباح على معدة فارغة مع شرب كوب من الماء الدافئ.

3. الفواكه والخضروات الطازجة

تعد الفواكه والخضروات العضوية والطازجة مفتاح لصحة الجسم، ودعم لصحة المهبل. وذلك نظرا لاحتوائها على العديد من الفيتامينات والمعادن، والتي تعمل بدورها على تعزيز عمل الجهاز المناعي ضد عوامل العدوى.

لذا فأنه يجب دائما إضافة الخضروات الورقية إلى نظامك الغذائي سواء في الاطباق الرئيسية أو من خلال تضمينها في اطباق السلطات أو المشروبات. وذلك من اجل تعزيز عمل الدورة الدموية، ومنع جفاف المهبل، والتقليل من خطر نمو البكتيريا. ومن تلك الخضروات:

  • السبانخ
  • الملفوف
  • الكرنب
  • اللفت

4. المكسرات

تحتوي المكسرات والبذور على فيتامين E، وهو ما قد يساعد على تنظيم الدورة الشهرية، ومنع جفاف المهبل، وتقليل حكة المهبل. ومن أنواع تلك المكسرات:

  • اللوز
  • البندق
  • الجوز
  • بذور اليقطين
  • بذور عباد الشمس
  • بذور الكتان

وعليك ان تعلم بأنه من الطبيعي ان يكون للمهبل رائحة خفيفة، ولكن الرائحة القوية مثل الرائحة المهبلية السمكية، فإنها قد تشير إلى مشكلة صحية أكبر، لذا فأنه من الضروري استشارة الطبيب، والذي قد يصف لك بعض العلاجات الموصوفة من اجل القضاء على السبب الكامن وراء رائحة المهبل الكريهة.

اهم النصائح للتخلص من رائحة المهبل الكريهة

وبإمكانك إلى جانب استخدام غسول طبيعي للمنطقة الحساسة، ان تتبع الأساليب التالية من اجل التخلص من الرائحة المهبلية غير العادية:

الحفاظ على النظافة الشخصية

الحفاظ على غسل المنطقة الواقعة بين الساقين من اجل الحفاظ على نظافة المهبل، وذلك باستخدام الماء الدافئ، وإلى جانب استخدام غسول للمنطقة الحساسة، فأنه يمكن استخدام بعض أنواع الصابون الطبيعي من اجل الحفاظ على نظافة السطح الخارجي.

  • تجنب استخدام اللوف في تنظيف تلك المنطقة، لأنها قد تؤدي إلى التسبب في تمزقات صغيرة، مما يعرض تلك المنطقة لخطر الإصابة بالعدوى.
  • تجنب استخدام الصابون المعطر أو غسول الجسم، حيث قد تؤدي الروائح النفاذة والمواد الكيميائية إلى الاخلال بدرجة الحموضة الطبيعية في المهبل.
  • يجب الحرص على التبول بعد ممارسة الجنس من اجل تجنب خطر الإصابة بالتهاب المسالك البولية.
  • الحفاظ على تنظيف المنطقة الحساسة بعد التبول، وذلك بالمسح من الامام إلى الخلف.

تغيير الملابس الداخلية بشكل مستمر

  • يفضل استخدام الملابس الداخلية المصنوعة من القطن بنسبة 100%، مع تجنب استخدام الملابس الداخلية المصنوعة من الساتان أو الحرير أو البوليستر.
  • حيث يساعد القطن على امتصاص العرق والسوائل من الجسم، وبالتالي التخلص من الرطوبة الزائدة، والتي قد تؤدي زيادتها إلى الاخلال بمستويات البكتيريا الطبيعية لديك، وبالتالي زيادة خطر الإصابة.

وفي النهاية، نوصي بضرورة اختبار أي غسول للمنطقة الحساسة على رقعة صغيرة من الجلد أولا قبل الاستخدام، نظرا لأنه قد تعاني بعض النساء من رد فعل تحسسي تجاه بعض الأعشاب والزيوت الطبيعية. هذا الي جانب أهمية استشارة النساء الحوامل للطبيب قبل استخدام أي غسول للمناطق الحساسة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

الاعلانات هي مصدرنا الوحيد لدفع التكلفة التشغيلية لهذا المشروع الريادي يرجى الغاء تفعيل حاجب الأعلانات