نقص فيتامين بي 12 وأسبابه وطرق العلاج الدوائية والطبيعية،

جدول المحتويات

فيتامين بي 12

سبب نقص فيتامين بي 12

فيتامين بي 12 يحتاجه الجسم للعديد من المهام، مثل تكوين خلايا دم جديدة لكي يعمل الجهاز العصبي بشكل طبيعي. ومصادر هذا الفيتامين من المصادر الحيوانية مثل اللحوم، والأسماك، والبيض، والحليب.

ومن الأسباب التي تؤدي إلى نقص فيتامين بي 12 في الجسم،

  1. اعتلالات في المعدة
  2. أمراض الأمعاء
  3. اعتلال البنكرياس
  4. الحمية الغذائية النباتية
  5. عوامل تمنع امتصاص فيتامين بي 12
  6. مشاكل وراثية.

اعتلالات المعدة

مشاكل المعدة تسبب نقص فيتامين بي 12، والتي تتلخص فيما يلي:

  1. فقر الدم الخبيث
  2. إزالة جزء من المعدة
  3. التهابات المعدة
  4. أمراض الأمعاء

أمراض الأمعاء مختلفة، وتشمل:

  1. متلازمة سوء الامتصاص
  2. استئصال اللفائفي
  3. مرض التهاب الأمعاء ( مثل مرض كرون )
  4. الداء الزلاقي
  5. فرط نمو البكتيريا
  6. الدودة الشريطية

الحمية الغذائية تسبب نقص فيتامين بي 12

لماذا؟ لأن مصادر فيتامين بي 12 هي مصادر حيوانية، وبالتالي الحمية الغذائية المعتمدة على نظام غذائي نباتي صارم تسبب نقص فيتامين بي 12.


علامات وأعراض نقص فيتامين بي 12

العلامات التالية إذا وجدت لديك، فيعني أنه يوجد نقص في فيتامين بي 12 في جسمك:

  1. فقر الدم ( الأنيميا ) وهو يحدث بشكل تدريجي.
  2. أعراض مرتبطة بفقر الدم، مثل نقص الاكسجين والذي يؤدي إلى ألم الصدر وضيق التنفس، وأيضاُ تغيير في لون الجلد (حيث يصبح لون الجلد مصفراً كالليمون) وهذه الأعراض تحدث في حالات فقر الدم الشديد.
  3. أعراض متعلقة بالجهاز الهضمي: مثل التهاب اللسان، ألم أو إسهال بسبب التهاب الأمعاء، أو مرض حساسية القمح، أو حالات أخرى من سوء الامتصاص.
  4. التغيرات العصبية والنفسية: شاهد الفيديو في الأعلى للتفاصيل.
  5. أعراض عصبية أخرى: مثل الاكتئاب أو اضطراب المزاج، والأرق، والنسيان، والخرف، والضعف الذي قد يتطور إلى شلل سفلي.
  6. زيادة خطر الإصابة بهشاشة العظام
  7. زيادة خطر الإصابة بسرطان المعدة.

مستوى فيتامين بي 12 منخفض أو مرتفع ولكن!

عند تحليل مستوى فيتامين بي 12 في الجسم، والذي يعطي إشارة واضحة لمستوى الفيتامين في جسم، هناك بعض الحالات التي تظهر فيها النتيجة للتحليل أنه يوجد انخفاض كبير أو ارتفاع واضح، ولكن هذه

الحالات يمكن أن تكون لعدة أسباب أخرى، وليست مرتبطة بنقص فيتامين بي 12 في جسمك!

المستويات المنخفضة الزائفة

والتي تكون بسبب المايلوما المتعددة، أو عدوى فيروس العوز المناعي البشري، او الحمل، او استخدام موانع الحمل الفموية.

المستويات المرتفعة الزائفة

والتي تكون بسبب وجود ورم خبيث خفي، أو مرض الكبد الكحولي، أو أمراض الكلى، والتعرض لأكسيد النيتروز، وبعض الاعتلالات في التمثيل الغذائي.


التدخل لتعويض النقص في فيتامين بي 12

معظم الأشخاص الذين يعانون من نقص في فيتامين بي 12 يكتشفون الأمر بالصدفة من خلال تحليل معين، أو يتم مع تطور بطيء للأعراض. وفي هذه الحالة يتم التدخل لسد النقص بشكل بطيء أيضا على مدى أسابيع في مثل هذه الحالات.

وهناك حالات أخرى يجب فيها التدخل السريع لسد النقص في هذه الفيتامين، وهذه الحالات مثل:

  1. ظهور أعراض فقر الدم
  2. ظهور أعراض نفسية وعصبية
  3. الحمل، بسبب احتمالية إصابة الجنين بنقص الفيتامين أيضا إذا كانت الأم تعاني من نقص بالفيتامين.
  4. النقص في الفيتامين لدى حديثي الولادة والرضع.

علاج نقص فيتامين بي 12 بالأدوية

يمكن إعطاء فيتامين بي 12 من خلال عدة طرق، مثل حقنة عضلية تحت الجلد أو عبر الفم أو تحت اللسان.

الجرعة غير الفموية للأطفال هي 50 – 100 ميكروجرام مرة كل أسبوع، حتى يتم تعويض النقص، ثم تعطى مرة كل شهر أو شهرين. أما للكبار فتكون 1000 ميكروجرام مرة كل أسبوع، ثم مرة كل شهر أو شهرين.

الجرعة الفموية للكبار تكون 1000 ميكروجرام يومياً، وفي حال كان هناك سوء امتصاص للفيتامين فتكون الجرعة أعلى.

مدة العلاج لنقص فيتامين بي 12

تعتمد مدة العلاج على استمرار السبب الأولي الذي أدى للنقص في الفيتامين، ومن المهم معرفة أن التعويض للفيتامين يعتبر ضرورياً للأفراد الذين يعانون من حالة لا يتم علاجها (مثل جراحة المعدة وفقر الدم الخبيث).

إذا كان من الممكن علاج السبب أو القضاء عليه، فيمكن إيقاف المكملات بعد تصحيح وسد النقص في الفيتامين في الجسم.

الاستجابة النموذجية للعلاج

نعلم ان الجسم قام بالاستجابة بشكل نموذجي للعلاج المقدم له لنقص فيتامين بي 12 في جسمه، إذا:

  1. انخفاض مؤشرات انحلال الدم بعد يوم او يومين.
  2. مؤشرات إنتاج خلايا دم حمراء جديدة تظهر خلال 3 – 4 أيام.
  3. نسبة الهيموجلوبين تتحسن خلال أسبوع إلى أسبوعين، وتصبح طبيعية خلال 4 – 8 أسابيع.

غالباً ما يظهر التحسن العصبي المنعكس على الحالة النفسية والمزاج العام للشخص، بعد فترة زمنية تبدأ بغضون 3 أشهر تقريباً، ويستمر بالتحسن لمدة تصل إلى عام.

وهناك بعض النتائج العصبية لا يمكن الرجعة عنها وتعويضها، خاصة إذا استمر النقص لفترة طويلة، ولذلك ننصح بشدة القيام بفحص دوري لفيتامين بي 12 والتأكد من تعويض النقص الحاصل.

الجسم لا يستجيب للعلاج؟

إذا كان جسمك لا يستجيب لعلاج فيتامين بي 12، فننصحك بالآتي:

  1. تناول الفيتامين بشكل صحيح ( حسب تعليمات الطبيب المختص )
  2. التحول من العلاج عن طريق الفم إلى العلاج عن طريق الحقنة، إذا كان هناك مخاوف من سوء الامتصاص.
  3. إعادة الاختبار التشخيصي للفيتامين.
  4. إجراء اختبارات إضافية لمعرفة الأسباب الأخرى لفقر الدم أو أي علامات أخرى ظاهرة.

مع تمنياتنا لكم بدوام الصحة والعافية

الدكتور محمود محمد المقيد – طبيب عام

للتواصل مع الدكتور محمود المقيد، زوروا صفحته في موقع طبيبك على العنوان التالي: د. محمود المقيد


مواضيع قد تهمك

سحر فيتامين دال D مع السرطان والامراض

اسباب و اعراض و علاج ضغط الدم المرتفع الفعال بدون أدوية – نتائج قوية !!

القولون العصبي – أعراضه وعلاجه و (( إشارات تحذيرية )) مهمة تعرف عليها

لا تنسى تحميل تطبيق موقع طبيبك على موبايلك، من هنا: حمل تطبيق طبيبك

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

الاعلانات هي مصدرنا الوحيد لدفع التكلفة التشغيلية لهذا المشروع الريادي يرجى الغاء تفعيل حاجب الأعلانات